عروبتي حبيبتي ستبقى وما زالت بخير ...بقلم:بشير الايوبي

03 آذار / مارس 2018

FB_IMG_1520112283791
FB_IMG_1520112283791

الفكر العربي

عروبتي حبيبتي مازالت وستبقى بخير. من المعروف ان بعد العسر يسر وان بعد الغيمه تتساقط الامطار وتظهر سنابل البركات ويهل الخير وينسرف الهم ويحل الفرج واللوائم هذا هو حال الدنيا فما شده اﻻ وبعدها فرج . نحن أمه واحده عربيه واسلاميه لدينا من التقاليد والعادات الكثير من دين واخلاق وادب وحب الوطن والعمل على الثوابت بإعادة التماسك والتلاحم العروبي المبني على الاحترام والأخلاق الحميدة . لدينا من القواسم المشتركه مايجعلنا نعيد امجادنا وهيبتنا أن الأوضاع التي تمر بها امتنا مهينه ومزله والتحديات كبيره جدا تحتاج لإعادة تنسيق وترتيب الأوراق وفتح صفحه بالون الابيض تجمع وتنهي الخلافات وتوقف النزعات وذا ليس بالصعب والمستحيل أن كان لدينا بحق قاده مخلصين . فرغم التعقيد ووجود ذلك أني اتباشر بالخير أن الذي يدور حولنا سيجعلنا نفهم الدرس و نتعلم ونصبح حريصين على مصالحنا وعدم السماح لأي كان العبث بوحدتنا والاقتراب منها . نعم لابد من الخلاص والتعافي من هذا المرض السرطاني الا وهو الجهل الذي تسبب لنا بالوصول إلى ما نحن فيه من مخاطر ونكبات وضياع بات متفقين. أن الدرس كان قاسي ومكلف وكان كفيل لنا ان نتعلم أن قوتنا بوحدتنا وانا على يقين تام أن الأيام القادمه ستكون أيام حافلة غنيه بالإنجازات العربيه إلا مسبوقة لقد كفانا ما اصابنا من جراء هذا التفكك الهالك والغباء المسمومة. لقد كان الدرس قاسي وموجع وعليه فلم يعد أمامنا سوى ان نتضامن ونوحد اهدافنا وكلمتنا ونقف بقوه وعزيمه صلبه بوجه المؤامرات التي تحاك علينا من كل جانب من هؤلاء الاعداء المتربصين وهم جميعا لهم اضماع باوطاننا ويعملون ليل ونهار في أن يجعلوا منا وفينا اعداء لأنفسنا في نتناحر دائم وبقتل الواحد منا للاخر كما هو حاصل الآن في كل البقاع العربي. ومن الاكيد ان المخطط لا يقف ومستمر ومتجدد بعدت وجوه مقنعة لعينه وباشكال ملونه محبوكه جيد ونحن العرب نتفرج وتوزيع الأدوار على قدم المساوى . ولكل واحد منهم دوره هذا أصبح واضح و يجب أن ندرك الأمر المهم ان نوقف هذه الفتن والأعيب ونعمل جميعا على قلب رجل واحد والا الهلاك سيكون مزلزل وحينها لا ينفع الندم ولا البكاء لابد أن يتحمل الجميع المسؤوليه ويعمل مخافه الله أن تحمل الامانه مسؤلية أمام التاريخ وحساب عند الله لدينا مشكلة في الأغلب من قاداتنا مأجورين لإقرار لهم قرارهم من اسيادهم الذين نصبهم وهم عباره عن اذناب جالسه على شعوبهم على هذه المشكلة من القاده العلم أن اراده الشعوب أقوى مهم كانت قواهم وكم لهم من حمايه والأيام بيننا الشعوب العربيه حيه لم تمت وقويه متحابين متوحدين أخوه لا احد يستطيع النيل منهم ولامن وحدتهم. بقلم. . بشير الايوبي
انشر عبر