توضيح لما أوردته جريدة البلاد انطلاقا من بيان السفارة المصرية بالجزائر حول قافلة الجزائر غزة الرابعة

25 آب / أغسطس 2017

الشيخ
الشيخ

توضيح لما أوردته جريدة البلاد انطلاقا من بيان السفارة المصرية بالجزائر حول قافلة الجزائر غزة الرابعة.
السلام عليكم ورحمة الله أود أن أوضح أمرا من منطلق مشاركتي في هذه القافلة المباركة فأقول : لقد قمنا بكل الإجراءات الإدارية المعلومة والتي كنا نقوم بها خلال القوافل السابقة بل كنا حريصين أكثر مما سبق على أن نستوفي الشروط القانونية الإدارية لتسيير القافلة وبالفعل حصلنا على موافقة السلطات المصرية ممثلة في سفارتها بالجزائر بتسيبر القافلة وقدمنا لهم قائمة مفصلة بمحتوى هذه القافلة تمثلت في أدوية وأجهزة طبية و4سيارات إسعاف وتمر معجون (غرس) وألبسة و مولدات كهربائية ,وكان التفاوض حول سيارات الإسعاف فقط وقبل إرسال القافلة توجه شخصان من طرف الجمعية إلى مصر واتصلوا بوزارة الخارجية المصرية وتحصلوا على النسخة الأصلية للموافقة على تسيير القافلة كما تم الحديث عن سيارات الإسعاف وقد طمأن المسؤولون بالوزارة الوفد بأنهم موافقون على إدخال كل المساعدات بما فيها سيارات الإسعاف وهذا ما أكده أيضا قنصل مصر لدى الجزائر أحمد صبحي ‘ وعلى هذا الأساس تم تسيير القافلة ‘ وبعد وصولها لميناء بور سعيد واستيفاء الإجراءات الجمركية والإدارية لم يسمح لها بالخروج إلا بعد موافقة المسؤولين على معبر رفح(المخابرات) وتم جمركة جميع المواد والوثيقة الجمركية تؤكد ذلك لكن فوجئنا عند المعبر بقولهم أنه لا يسمح إلا بمرور الأدوية فقلنا لا بأس أدخلوا الأدوية ونقوم فيما بعد بالحصول على موافقة أخرى لباقي المواد في البداية وافق المسؤولون على المعبر بهذا ثم بعدها تراجعوا ورفضوا بحجة أنه لا يمكن تجزئة القافلة جمركيا وطلبوا آعادتها إلى بور سعيد لحين تسوية الوضعية ‘ ثم تم اقتراح حل آخر وهو تنزيل الحاويات داخل المعبر بالمستودعات وتخليص الأرضيات إلى حين تسوية الوضعية وإدخال القافلة فوافقنا ودفعنا مبلغا مسبقا (ستة آلاف جنيه) ثم إذا بهم يرفضون هذا الحل ويطلبون منا إرجاع القافلة من حيث أتت إلى (بور سعيد) ناشدناهم وألححنا لكن دون جدوى ولأن المنطقة جد خطيرة (طوارئ وحظر تجوال )ما كان لنا من حل إلا العودة بالحاويات الأربعة عشر إلى ميناء بور سعيد وهي لاتزال إلى يومنا هناك ‘هذه هي مجريات القافلة ونحن مستعدون لأي توضيح (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها) الشيخ تهامي بن ساعد عضو المكتب الوطني بالجمعية رئيس شعبة برج بوعريريج ومرافق قافلة الجزائر غزة الرابعة.

انشر عبر