حكومة لبنان تأمر الجيش بحسم معركة جرود القاع

09 آب / أغسطس 2017

الفكر العربي
الفكر العربي

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري اليوم الأربعاء أن حكومته أعطت الأمر للجيش باتخاذ ما يلزم وفي الوقت الذي يراه مناسبا لحسم معركة جرود القاع شرقي البلاد ضد الإرهاب.

وأكد الحريري في بيان أهمية "النأي بالنفس كسياسة عامة لحكومة استعادة الثقة وعدم توريط لبنان في صراع المحاور".

وكان الأمين العام للمجلس الأعلى للدفاع في لبنان اللواء سعد الله حمد أكد أن التوصيات والقرارات اللازمة بشأن العملية العسكرية التي يعتزم الجيش تنفيذها في جرود رأس بعلبك والقاع قرب الحدود مع سوريا قد اتخذت.

وقال المسؤول العسكري اللبناني -في بيان عقب اجتماع للمجلس الأعلى للدفاع برئاسة رئيس الجمهورية ميشال عون وحضور رئيس الحكومة - إن الرئيسين أكدا الالتزام بـ "تحرير الأراضي اللبنانية من الإرهاب".

وأضاف البيان أن المجلس بحث جاهزية الأجهزة الأمنية والإدارية المعنية في فصل الصيف لتأمين الاستقرار اللازم للمواطنين والسياح والمغتربين في مختلف المناطق.

ويستعد الجيش لشن معركة ضد تنظيم الدولة الإسلامية في جرود بلدتي القاع ورأس بعلبك، التي سبق أن استهدف الجيش قبل أيام مراكز التنظيم فيها وأوقع جرحى في صفوفه.

ويسيطر تنظيم الدولة على جرود منطقتي رأس بعلبك والقاع شرقي لبنان، ولا يزال لديه تسعة عسكريين لبنانيين يحتفظ بهم أسرى منذ عام 2014.

انشر عبر