نقل السفارة الأمريكية للقدس والموقف العربي البارد .. بقلم : بشير الايوبي

28 كانون الثاني / يناير 2017

IMG-20170128-WA0015
IMG-20170128-WA0015

صحيفة الفكر العربي

أصبح كل مواطن عربي غيور يسال بحزن شديد ، نحن من ونساوي كم !؟ فهل لديك الجواب يا معالي العم ! كرامتنا وجودنا الى اين نحتاج لاجابه حتى الجرح يلتم ... من وراء الذي اصاب امتنا من كوارث ونكبات وتفكك والجواب وبدون احراج ... غباؤنا السياسي والبعد من كتاب الله وسنه رسوله قد جعلنا ضعفاء بيستهان بعقولنا وقدرتنا ولا يحسب لنا حساب، والمحزن هنا مازال هناك فينا من يكذب الكذبه فيصدقها وهو ان لنا وجود وقيادات واوطان مستقله ، وهناك امان وسلام قائم وللاسف الحقيقه هي ان العرب في استسلام مهين ومذل وفي ظلام دامس نحن نحتاج لصحوه تجمعنا وتعيد قوانا وهيبتنا نحو صوب الهدف المرجو لفد باتت امتنا هزيله مهزوزه لاقيمه لها، والمدهش... ورغم الذي نحن فيه ووضوح المخطط العاملين عليه اعدائنا وهو القضاء علينا واحد وراء الاخر فما زال كل منا يغني على ليلاه ينتظر المصيره المحتوم اجل ام عاجل فلما لانصنع لوبي عربي ضاغط في امريكا واوروبا يساوي للوبي الصهيوني ولدينا الامكايات متوفره حتى نفاوض ونحترم ويكون لنا موضع قدم في مطابخ السياسات الدوليه وحضور يحفظ كرامتنا نحن نغيش في زمن عاري من القيم والاخلاق اصبحنا وكاننا نعيش في غابه ووحوش تتصارع،، ان انتخاب وتنصيب دونالد ترامب رائيسا لامريكا لهو خبر محزن لقد و عدبنقل السفاره للقدس دون اي اعتبارات لرد الفعل او احترام لمشاعرنا مسلميين وعروب تثبت صدق اقوالي لقد اصبحت الاممور تحتاج الى صيغه جديده بالغه العصر المدرجه في هذه الايام لغه المصالح والقوه والتحالفات،، كيف نوقف هذا المقامر الذي يهدد ويتتاول على دول الخليج وبكل وقاحه وقال ما قاله بعد حكايه نقل السفاره ايضا هل يعتقد احد لو نحن متحدين بحق كما امرنا الله وعاملين بقوله تعالى ان تنصروا الله ينصركم وتثبت اقدامكم
انشر عبر